مال وأعمال

لتحسين مهارة إدارة الوقت.. إليكَ 8 طرق

هل تشعر بالتوتر نتيجة لكثره العمل؟ وبمرور الوقت تجد بأن هناك الكثير من المهام التي لا يوجد وقت لإتمامها، أم أنك لا تستغل وقتك بطريقة فعالة لإتمام جميع المهام المطلوبة منك؟

تنظيم الوقت هو مُفتاح النجاح، فمن خلال تنظيم وقتك واستغلاله بصورة فعالة ستتمكن من إنجاز الكثير من الأمور في يوم واحد. كما أن تنظيم الوقت سيُساعدك على خفض التوتر وإنجاز العمل بشكل أفضل.

وحيثُ أن إدارة الوقت هي مهارة تحتاج إلى التطوير، وتختلف من شخص لآخر، إليكَ 8 طرق تُساعدك في تحسين مهارة إدارة الوقت وزيادة الإنتاجية:

1-تحديد أولويات العمل

قبل بداية اليوم، قم بإعداد قائمة بالمهام الضرورية التي يجب الانتهاء منها بشكل سريع، والتي لن تستهلك الكثير من الوقت. فبعض المهام تحتاج إلى إتمامها في يوم مُحدد، في حين يوجد مهام أخرى يُمكن الانتهاء منها في وقت آخر. وبالتالي يجب عليك تحديد المهام الأكثر أهمية، وعدم الانشغال بأمور أخرى غير ضرورية.

2-تجنب المُماطلة

المُماطلة هي أحد الأشياء التي تؤثر على الإنتاجية بشكل كبير، ويُمكن أن تؤدي إلى إضاعة الوقت وإهدار طاقة الشخص. وبالتالي ينبغي تجنبها لأنها تُعتبر مُشكلة رئيسية في الحياة المهنية والشخصية.

3-الابتعاد عن التوتر

غالباً ما يحدث الإجهاد عندما نقبل المزيد من العمل الذي يفوق قُدرتنا، والنتيجة أن الجسم يبدأ في الشعور بالتعب، مما يؤثر على إنتاجيتنا. وبالتالي يجب قبول المهام بصورة مُعتدلة تُناسب إمكانيتنا، والتأكد من الحصول على وقت للاسترخاء.

4-تحديد موعد لإنجاز العمل

عندما يكون لديك عمل يجب الانتهاء منه، قم بتحديد موعد نهائي لإنجازه. ويُفضل أن يكون الموعد قبل يوم التسليم بعدة أيام، وذلك حتى يكون لديك وقت لمُعالجة أي مُشكلة قد تواجهك.

5-تجنُّب تعدَّد المهام

يظن الكثيرون أن تعدَّد المهام هي وسيلة فعالة لإنجاز الكثير من الأمور، ولكن الحقيقة أننا ننجز العمل بشكل أفضل عند التركيز على شيء واحد. فتعدَّد المهام يؤثر على إنتاجية الشخص، وبالتالي يجب تجنبه لتحسين مهارات إدارة الوقت.

6-الاستيقاظ المُبكر

مُعظم الأشخاص الناجحون لديهم شيء واحد مُشترك، وهو الاستيقاظ المُبكر، حيثُ يوفر لهم ذلك وقت للتفكير والتخطيط ليومهم. كما أن الاستيقاظ المُبكر يجعل الشخص أكثر هدوءً وإبداعاً.

7-الحصول على وقت للراحة

مهما كان ضغط العمل كثيراً، يجب الحصول على قسط من الراحة حتى يُمكنك مُتابعة العمل مرة أخرى. فالإجهاد يؤثر على الصحة وأيضاً على الإنتاجية في العمل. ولذلك قم بالحصول على راحة لمُدة تتراوح ما بين 10-15 دقيقة، حيثُ يُمكنك المشي قليلاً أو الاستماع للموسيقى أو القيام ببعض التمارين الرياضية السريعة.

8-رفض المهام الإضافية

قبل قبول أي عمل إضافي، قم بالاطلاع على قائمة أعمالك، وإذا لم يكن بمقدورك قبول تلك المهام الإضافية، قم برفضها بطريقة مُهذبة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock