أخبار العالمسياحة و سفر

أماكن عليك زيارتها قبل أن تختفي إلى الأبد

0
(0)

تُمثل الأرض موطناً للكثير من الأماكن الطبيعية الخلابة. ولكن مع التغير المناخي السريع، والإهمال الذي يُمارسه البشر ضد الكوكب، فإنّ بعض تلك المناطق مُعرضة لخطر الانقراض والزوال بالكامل في غضون الـ 100 عاماً القادمة، أو حتى في وقت أقرب من ذلك بكثير.

وفيما يلي مجموعة من الأماكن الطبيعية المُعرضة لخطر الانقراض من مُختلف أنحاء العالم، والتي عليك إنتهاز الفرصة واختيار إحداها إذا كنت تُخطط للسفر، وذلك بحسب ما نشره موقع “Business Insider” البريطاني.

1. جُزر سيشل

هي واحدة من أشهر المقاصد السياحية للمسافرين من كافة أنحاء العالم. وبسبب تآكُل الشاطئ، فإنّ تلك الجزر الواقعة في المحيط الهندي قُبالة سواحل مدغشقر، مُعرّضة لخطر الغرق والزوال خلال الـ 50 إلى الـ 100 عاماً المُقبلة.

2. جبل كليمنجارو / تنزانيا

نظراً للتغيرات المناخية الخطيرة التي مرّ بها كوكب الأرض على مدار السنوات الأخيرة، فإنّ الثلوج الخلابة على قمم جبل كليمنجارو في تنزانيا قد لا تكون هناك لفترة أطول من ذلك بكثير. فخلال الفترة بين عامي 1912 و 2007، تقلّص الغطاء الجليدي لجبل كليمنجارو بنسب هائلة، وصلت إلى حوالي 85%.

3. حوض ميرادور وحديقة تيكال الوطنية  / جواتيمالا

يُعد حوض ميرادور الكبير، وحديقة تيكال الوطنية بجمهورية جواتيمالا موطناً لأطلال حضارة المايا الأسطورية. غير أنّ عمليات النهب والسرقة غير المشروعة، بالإضافة إلى حرق مساحات واسعة من الغابات، جعلت تلك المنطقة التاريخية مُعرضة لخطر الاختفاء تماماً مع استمرار تلك المُمارسات.

4. سونداربانس

تُغطي الحديقة الوطنية في سونداربانس  في ولاية بنغال الغربية بالهند نحو 4 آلاف ميل من المياه والأراضي في دلتا نهر الجانج. كما أنها تُعتبر موطناً لأكبر مساحة من غابات المنجروف في العالم. وتوفر هذه الغابات ملاذاً لعدد كبير من الأنواع المُهددة بالانقراض، مثل نمور البنغال وعدد من الطيور النادرة.

وبسبب عمليات إزالة الغابات، وتلوث الهواء، فضلاً عن الاعتماد الكبير على الوقود الأحفوري، فقد ارتفعت مستويات سطح البحر في المنطقة بسرعة رهيبة، مما أدّى إلى تآكُل السواحل بشكل منتظم على مدار سنوات.

5. الأنهار الجليدية في باتاجونيا  / الأرجنتين

تُشكل الأنهار الجليدية في باتاجونيا واحدة من أكثر مناطق الجذب السياحي الأكثر جمالاً في العالم. ولكن مع انخفاض مستويات هطول الأمطار، وارتفاع درجات الحرارة، فمن المُرجّح أن تختفي تلك البُقعة المُميزة من العالم مع نهاية هذا القرن.

6. زهرا دي لا سييرا / إسبانيا

هي  محافظة بمدينة قادس، تقع في جبال الأندلس بجنوب إسبانيا. ونظراً للتحديات المناخية المُتمثلة في ارتفاع درجات الحرارة، وانخفاض هطول الأمطار خلال السنوات القليلة الماضية، فإنّ صور الحياة البرية والمساحات الخضراء بتلك المنطقة أخذت في التقلُص بشكل كبير.

 7. غابات مدغشقر

يعتقد العلماء أنه في خلال 35 عاماً من الآن سوف تختفي غابات مدغشقر تماماً من على سطح الأرض، وذلك نتيجة لارتفاع عدد الحرائق وعمليات إزالة الغابات الجماعية.

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock