انتشار فيروس كورونا داخل مستشفى الزهراء الجامعي التابع لجامعة الأزهر
مستشفى الزهراء الجامعي

انتشار فيروس كورونا داخل مستشفى الزهراء الجامعي التابع لجامعة الأزهر، بعد إصابة عدد من الأطباء والممرضين داخل المستشفى.

قرار إغلاق مستشفى الزهراء الجامعي

كما قرر رئيس جامعة الأزهر الدكتور محمد المحرصاوي إغلاق مستشفى الزهراء الجامعي في العباسية التابع لكلية طب البنات بالقاهرة ، بعد حدوث حالات إيجابية من الإصابة بالكورونا.  ، على أن يتم تعقيم المستشفى بالكامل واتخاذ الإجراءات الوقائية المتبعة فى هذا الشأن

جاء القرار “نظرًا لتطور حالات جديدة من الاصابة بعدوى كورونا في أقسام مختلفة من مستشفى الزهراء الجامعي ، وتم اتخاذ إجراءات تحضيرية ووقائية ، من تعقيم المباني وتعقيمها إلى جميع مكاتب العيادات ، واختتم لفترة وجيزة لإغلاق عيادة الطوارئ حتى تؤتي ثمارها “.

عدد حالات الاصابة بكورونا في مستشفى الزهراء الجامعي

أعلن نائب رئيس جامعة الأزهر والمشرف العام للمستشفيات أن عدد الاصابات بفيروس كورونا للعاملين بمستشفى الزهراء الجامعي بالعباسية التابع لكلية طب البنات بالقاهرة ارتفع إلى 135.

وأضاف أنه تم حجز  85 حالة من المصابين في مستشفى الأزهر التخصصي بمدينة نصر ، والذي تم تقسيمه إلى الفرع المتضرر بالكلية ، والباقي من المتضررين احتجزوا أنفسهم في منازلهم ، مع ملاحظة أنه لا توجد حالات تحتاج الي العناية المركزة

مستشفى جامعة الزهراء والنقابة الطبية

صرحت لجنة الشباب بالنقابة العامة للأطباء ، 44 حالة إيجابية بين العاملين بمستشفى الزهراء الجامعي ، تم نقل 24 حالة لعيادات منعزلة ، و 20 متخصصًا أصيبوا في تجمع عيادة الطوارئ ولم يتم نقلهم إلى الحجر الصحي.

وأضافت اللجنة ، بأن الاطقم الطبية المتبقية تنتظر اخذ المسحات ، وأن هناك تأجيلًا غير مبرر في عملها حتى هذه اللحظة والعدد في تزايد مستمر.

وأظهر المجلس أنه يتابع إصابة 12 فرداً من المجموعة الطبية بمستشفى أحمد ماهر التعليمي ، وتم تأجيل نقلهم حتى الآن لمدة ثلاثة أيام إلى مستشفيات العزل ، بينما لا يتم العمل مع الأفراد المخالطين معهم.

وطالبت لجنة الشباب بجميع السلطات لقبول التزاماتها تجاه حماية حياة موظفيها الاطقم الطبية والحاجة إلى إجراء مسحات PCR لجميع العاملين بالقطاع الطبي على اتصال بعيادة الطوارئ دون قيود دون مساعدة منطقية وتأجيل متعمد يقترب من وصفه جريمة مع سبق الإصرار تجاه الأطقم الطبية بمصر

بالإضافة إلى ذلك ، طلبت وزارة الصحة الحاجة إلى توفير نقاط في عيادات الطوارئ “العزل” للموظفين بالقطاع الطبي وضرورة نقل الحالات المتأثرة في كل من مستشفى الزهراء الجامعي ومستشفى أحمد ماهر إلى عيادات العزل الطبية للحصول على العلاج

التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *