منوعات

نهاية الطاغية الحجاج بن يوسف الثقفى

0
(0)
الحجاج بن يوسف الثقفى كان طاغية من طواغى العراق لقد قتل من اهل العراق 100 الف ولقد كان من بين القتلى عالم يدعى سعيد بن جبير ولقد كان هذا العالم من خير عباد الله وافضلهم تقوى وكان كفيف البصر ولما وقف ينهى الحجاج بن يوسف الثقفى عن الظلم استدعاه الحجاج بن يوسف الثقفى وقال له الحجاج يا سعيد بن جبير ماذا تقول فى فقال له سعيد بن جبير يا حجاج انت حاكم عادل قاسط اندهش الجالسون وقالوا ماذا حدث لسعيد بن جبير ايمدح الحجاج! ايمدحه ! ايقول له انت عادل قاسط ! فوقف الحجاج وقال مهلآ يا قومى مهلآ انه لا يمدحنى انه لا يمدحنى انه يقذفنى ويقصدنى بأفظع الاسماء
قالوا له وكيف ذلك يا حجاج قال لهم اتدرون ما معنى عادل ان معنى عادل الذى يقصده سعيد بن جبير هو المذكور فى قوله تعالى ” ثم الذين كفروا بربهم يعدلون”  اتدرون ما معنى قاسط هو قوله فى القران “واما القاسطون فكانوا لجهنم حطبآ ” وعندها القى الحجاج حكمه قال الحجاج بن يوسف الثقفى يا سعيد اختر لك قتلة اقتلك بها هل اقتلك وانت جالس او تريد ان اقتلك وانت نائم او تريد ان اقتلك على ظهرك او تريد ان اقتلك على وجهك ماذا قال له سعيد بن جبير قال له سعيد انا لا اختار انما انت الذى تختار القتلة الذى سيقتلك بها الله انت الذى تختار يا حجاج ليس انا فصرعه الحجاج على وجهه فقتله واذا بالدم الذى يسيل من سعيد بن جبير يكتب على الارض سعيد بن جبير مظلوم
ومرت السنين والاعوام واذا بعمر بن عبدالعزيز يتولى الخلافة وعندما نام عمر بن عبدالعزيز ذات ليلة فرأى فى المنام رؤية غريبة قال رأيت كأن القيامة قد قامت واذا برسول الله صلى الله عليه وسلم اول من تنشق عنه الارض اخذ الرسول صلى الله عليه وسلم ابوبكر وعمر وعلى وعثمان ودخل بهم الجنة وبينما انا امر اذا بى اشم ريحة جثة منتنة ملقاة فى جهنم فلما سألت صاحبها من انت قال لى انا الحجاج بن يوسف الثقفى قلت له وكيف حالك الان قال لى ياعمر ان الله قتلنى فى كل مسلم قتلته قتله وقتلنى فى سعيد بن الجبير 100 الف قتلة

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock